شبكة و منتديات فطوووومة السودانية



 
فطوووووووووومةالرئيسيةبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 رواية ختمت بدون عنوان

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
admin
المدير العام
المدير العام
admin

تاريخ الميلاد : 20/05/1995
العمر : 23
دولتك : السودان
ذكر عدد المساهمات : 518
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 17/02/2011

مُساهمةموضوع: رواية ختمت بدون عنوان    الإثنين 19 مارس - 2:18


ما إن نمتطي صهوة الحياة
ننطلق في رحلة العمر
نجتاز طرقات ودروب.... نتعثر .. نسقط .. ننهض
نسلك مدن ووديان
صحارى وجبال
عقولنا تدّون أحداث وروايات
أجزاء منها تتساقط وتتلاشى
أحداث تغادرنا دون رجعة
تُطوى وتسحقها أقدام السنين
أحداث تبصم بعقولنا كبصمات الاصابع
لايمكن ان تتغير
نفشل بتجريدنا منها
ترافقنا مشوارنا
تستعمرنا
نبقى تحت سيطرتها رغماً عنا
مع العلم
غادرت مسار حاضرنا
تكدست في ملفات الماضي
تجبرنا على إجترارها عنوة
تستغل إنهيار جدران المناعة وهشاشة قلوبنا
تتمكن منا وتتصدر عقولنا بقوة
حالما نمسك القلم
تخرج كالحمم
مصحوبة بضجيج ووهج كلمات

ماذا بعد أيتها الروح المدفونة في شرنقة الحزن !
هل ستبقى الامنيات حبيسة في حقائب المستحيل !
فصول وأجواء تتغير
وبشر يمر ويعبر
وجوه تفر.. تحمل بقايا أمل
ووجوه جميلة في عيوني تنظر
يبقى أمل هزيل بانتظار دون ملل
أنسحب من ثقب الحياة بتعب وعناء
كفراشة تبحث عن نور
أشق شرنقتي وأفلت
أزحف على جمر الحنين الدامي
تكسرت أطرافي وشلت كفوف لهفتي
عيوني تبحث
ودمعه معلقة بين الاهداب تخشى السقوط
تباً لحياة شحيحة تبخل علينا
فَقدتُ الُقدرة على التنفس في غيابك
كم هو قاسي هذا الفقد
يترك الروح مشطورة بين حنين وحزن
حنين اليك أحتل كل مساحات عقلي
وأمتزج بكياني
صب في أوردتي وأختلط بدمي
سيطر على نبضي
أقول سأجردني من إحتلالك
يهرب النسيان لبعيد
أعلن فشلي بتجريدي منك
كان حلما ً أفاق من غفوة المستحيل
أبرق في القلب كالتيار
وجعاً تعافى في غمرة الوصال
أستل أشواك كانت مغروسة في قلب مثخن بالجراح
وعانق لوعة الانتظار
حلم أيقض الاماني الغافية في الشرايين
نغمات كحبات المطر
روت جفاف القلب ..
نسمات هبت على النفس المثقلة بالهموم
رسم ابتسامات فرح وحبور
طرد الخيالات المسجونة في الذاكرة المكبلة بالأوهام..
كم هو مثير ذلك العزف وهو يمسح غبار القلق عن وجه الحزن ...
ويلملم تلك الوريقات الصفراء المكسوة حيرة.
ما أروعه حين حلق بي مسافراً عبر آفاق ممتلئة همسات شوق
هبط بي على جزيرة أحلامي
بقارب كان قد أهمل وفقد مرساه
أغرقني عذب الكلام
لقاء أثيري َقلّبَ أوراق الرواية بسرعة فائقة
رواية ختمت بدون عنوان
يوما ما حكم عليها بالإعدام


اقتباس :
بين بعثرةِ الوريقات ..

وثرثرةِ الأصوات ..

و زحامِ الممرات ..

أمسكتُ بقلمي ..

محاولاً .. لملمة الشتات ..

منصتاً .. لصدىً يترددُ في داخلي ..

مشاعر .. هموم .. أمنيات ..

تداخلت الأفكار ..

وتزاحمت على سن قلمي ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ftowoma.0wn0.com
 
رواية ختمت بدون عنوان
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شبكة و منتديات فطوووومة السودانية :: القسم العام :: من القلب الي القلب-
انتقل الى: