شبكة و منتديات فطوووومة السودانية



 
فطوووووووووومةالرئيسيةبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 أفتح ايديك . وخذ روحك

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
admin
المدير العام
المدير العام
avatar

تاريخ الميلاد : 20/05/1995
العمر : 23
دولتك : السودان
ذكر عدد المساهمات : 518
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 17/02/2011

مُساهمةموضوع: أفتح ايديك . وخذ روحك   الخميس 24 مايو - 22:42






ابوابٌ موصدة
ونوافذ ُ ثرثارة ..
وبلاطٌ كئيب / كتب عليه بيدٍ ( غريبة )
كان هنا
شيءٌ ما / يحاول الوقوف على زاوية ٍ جميلة ..
ولم أزل أتساءل
إياك أن تسألني لماذا عليّ أن أتساءل ؟ !.
.
.
لازلت أتساءل
ماسرُّ هذا الصمت الكئيب
ماسرُّ هذه الكلمات الشاردة والتي تبحث عنك في كل زاوية في هذه الدار
في كل زاوية ..
من هذه السطور ..
في كل زاوية من كل زوايا الغياب التي
تلفني حولها
في حلةٍ أشبه بلفافة تبغ
ومازلتَ تدخن
أياك أن تسعل
فالزاويا .. / لم تعد تحتمل ( هذيانك ) / وأنا لم أعد أقدر
على لملمتك من جديد
حين تمتليء حتى عظم رقبتك ( بالحنان )
وأمتليء بك
حتى ماشاء الله بالفوضى / أياك أن تخرج من حيث تقف قدميك في صلب الجروح / إياك أن تلمس قلبي بعد اليوم
فقدمُ الصمت موغلةٌ
في طينة الغياب .. !
وأنا أحمل كل رموش الحضور
بأهدابي
كي أتسلل منها إلى ( الحل الصعب ) لأمتليء ( حلاً ) ً بك ..!


يالـ هذه الطرقات الراقصة على الجليد ..
ويالـ هذه المشاعر الثائرة
من صدري /

( ياتفارق ياتحب ) ..
ثمّ يصمت حزني
في ظلمات ثلاث / حيثُ أنت بالأمس
وحيثُ أنا
اليوم /

أرهفُ سمعي
في محاولة مني للانسجام من جديد
أتبع قلبي أركضُ بعرجة ٍ شديدة ..
أقع على
أكثر من مرحلةٍ جديدة
أخرجُ منها الى قديمك حين كنت المرحلة الأولى
للحزن في صميم مراحلي الأولى
التي كتبتها
بجروحي

( وش بقى ضاعت سنيني ) ؟
ولم أجد من يصنع الاجابة
أسحب نفسي على وقع كلماتك الجميلة
التي لم استطع الا ان ابقى طويلاً بجوارها
وكأنها
الحب كله / وكأنك روحي
بل انت روحي ..
( يابعد قلبي وعيني )
......!

( ولاتحدد لي مراحل ؟ ) / أحملُ ماأحمل جهلاً مني بما تحمل الصدف
أبتسم
أحضنُ جهلي بيدٍ من غرام / أزرع دمعي في أرضك الحمراء ..!
أفتح ابواب الكلام / على كحل حديثك ..
آآآآآآه من حديثك ..
( يابعد قلي وعيني ) / ..!
.
.
( وش بقى ضاعت سنيني ) / ..!

لالا / لم يضع شيءٌ مني على الأقل
أنك أنت لم ترحل من حيث كنت ذات يوم / مكانك محفوظ دون أن
أشير الى حيث تقيم
( أو خذها روحك ) / وأنت ..!
أنت
من يصنع الحلول كي يقع في أصعب حلوله
من جديد /
شيءٌ مخيف
يقف بجوار أفراحك /
الوانٌ من الحنان ( من دخل دار حبيبي فهو آمن ) / يااااااااااااه /
ماأجملني
حين
( أبتسم ) / بجفوني / ( وأعشق الهم اللي فيني ) / ..!
( هذا إن كانك تبيني ) ..!
ياتفارق ياتحب ...!؟

.
.
.
بينما الموسيقى تمطر
فوق طاولتي
وحبات المطر تتساقط في أذني
أنتبه
على صوت أناملي وهي تضحك
يالها من سخرية
أن تستمع إلى شيءٍ ما
يسخر من نفسه ..!

( العمر يمضي والجروح تبقى ) /
أسحب آخر
النص
أضع وجهه
مكان
وجهي / وأقلب المعنى بلغةٍ فريدة ....!
في محاولة مني لأن املأ المكان بالضجيج /
لم أفشل بعد /
فالمحاولة لوحدها
( عمر ٌ بأكمله ) / كتبَ لها البقاء /
حين كتب لك الفناء من قلبي .....!


أنزع من رأسي هذا الصوت / مع ماتبقى من جروح الحب ..!
.
.
.القي بكل شيء من يدي
يكفي أن
نزعت الجروح / واحتفظت بالصور من دون مشاعر

أفتح ايدينك .
.
.
.
.
.
.
.
.
.

.
( وخذها روحك ) ..........!






اقتباس :
بين بعثرةِ الوريقات ..

وثرثرةِ الأصوات ..

و زحامِ الممرات ..

أمسكتُ بقلمي ..

محاولاً .. لملمة الشتات ..

منصتاً .. لصدىً يترددُ في داخلي ..

مشاعر .. هموم .. أمنيات ..

تداخلت الأفكار ..

وتزاحمت على سن قلمي ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ftowoma.0wn0.com
 
أفتح ايديك . وخذ روحك
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شبكة و منتديات فطوووومة السودانية :: القسم العام :: من القلب الي القلب-
انتقل الى: